التزييف العميق deep fake والوصول لخطر التنين

 

 نحنا وصلنا لمرحلة التنين، نشر موقع فوربس خبر تعرض أحد البنوك في الإمارات لعملية احتيال متطورة جداً deep fake - أدى لحصول الجهة المهاجمة على 35 مليون دولار أمريكي، العملية تمت من خلال تلقي مدير البنك اتصال من مدير إحدى الشركات، مدير البنك تعرف على مدير الشركة من خلال صوته - بعد السلام، مدير الشركة شارك مدير البنك خبر عظيم وسعيد انه شركته راح تستحوذ (تشتري) شركة ثانية، ثم اخبره انه بحاجة تحويل مبلغ 35 مليون دولار ﻹتمام عملية الاستحواذ.


 

البنك قام فعلاً بتحويل المبلغ
لكن يلي ماكان بيعرفه مدير البنك، انه الشخص يلي اتصل فيه ماكان مدير الشركة! - بالحقيقة كان شخص آخر انتحل صفة مدير الشركة. أما عن أهم خطوة بعملية الاحتيال فكانت قيام الشخص (ومن خلفه مجموعة) باستخدام تقنية "التزييف العميق" لتزوير نبرة صوت مدير الشركة!
كيف؟

الأمر -للأسف- بسيط .. لكن قبل م نقول كيف .. شو هو التزييف العميق؟

التزييف العميق وببساطة شديدة هو عبارة عن إمكانية انشاء مقاطع فيديو مزيفة بالصوت والصورة ﻷي شخصية كانت باستخدام برامج الكمبيوتر - بيتم الأمر من خلال تدريب برنامج معين على حركات أو نبرة صوت شخصية معيّنة، بحيث بيصبح للبرنامج القدرة على تقليد الشخصية بنسبة نجاح كبيرة جداً!!


مثال على الأمر، الفيديو المزيّف يلي تم انشاؤه للرئيس الأمريكي الأسبق أوباما

 

 والفيديو يلي تم انشاؤة للملكة إليزابيث ملكة بريطانيا 

 

 أما الفيديو الأهم فكان للمثل توم كروز 


 

وتدريب الكمبيوتر أو البرنامج لتزوير شخصية معينة بيكون عبر إدخال عدد كبير من الصور والفيديوهات والأصوات للشخصية المراد تزويرها - ثم البرنامج بيبدأ يتدرّب على الأصوات والحركات ليتقن عملية التقليد أو التزوير
موضوع التزييف العميق اتطوّر وصار بالإمكان تزوير الصوت عبر اضافة فلتر للصوت!


من خلال هي العملية (التزييف العميق) استطاع الشخص (المحتال) التواصل مع مدير البنك في الامارات بنبرة صوت مدير شركة معروفة للبنك بحيث مدير البنك اعتقد ان الشخص هو مدير الشركة من خلال صوته!! وتمت العملية!
حالياً الإمارات طلبت المساعدة من محققين أمريكيين لتعقب جزء من المبلغ وهو 400 ألف دولار (من أصل 35 مليون دولار) تم تحويلهم لبنك Centennial بالولايات المتحدة


عملية الاحتيال كانت مدروسة بعناية ومعقدة - التزييف العميق كان أحد أو أهم أدواتها، لكن أكيد تم استخدام أدوات أخرى مثل الهندسة الاجتماعية وحيَل أخرى بتمكّن الاشخاص من الاتصال من أي رقم مطلوب \بحيث الجهة يلي تلقت الاتصال بيطلع عندهم رقم الشخص الحقيقي صاحب الرقم\


نحنا وصلنا لمرحلة التنين .. لكن اتطمنوا، بعدنا بالجزء الأول

قضية اخري مشابهه


من عدة أشهر صارت فضيحة مدوية بهولندا بسبب الديب فييك. مجموعة من النواب في البرلمان الهولندي من أحزاب مختلفة عملوا اجتماع زووم مع ليونيد فولكوف مستشار الزعيم الروسي المعارض نافالني. واتضح لاحقاً بعد أسابيع إنو اللي كان عم يحكي معهم هو ببساطة شخصية وهمية مزيفة بتقنية deep fake. فقط لأنو طلعت أخبار الاجتماع بالاعلام ونفى فالكوف انو يكون شارك بهيك اجتماع وصار تحقيق بالموضوع.
عم تتخيل حجم خطورة الموضوع وفضائحيته بهيك سياق سياسي مثلاً!؟

المصادر: 1 2

بواسطة/ م. علاء غزال

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -