قراصنة فدية يطلبون 10 ملايين دولار من مستشفى فرنسي

قراصنة فدية يطلبون 10 ملايين دولار من مستشفى فرنسي

تعرض أحد أكبر مستشفيات فرنسا لهجوم ببرنامج الفدية جعل الأطباء والممرضين يتعاملون مع بيانات المرضى يدويًا وكتابة الوصفات الطبية بالورقة والقلم ، وطالب القراصنة بمبلغ من العملة المشفرة يعادل 10 ملايين دولار من مستشفى سود إيل دو فرانس CHSF الواقع في كورباي إيسون جنوب شرق باريس.
أصيبت مجموعة واسعة من أنظمة تكنولوجيا المعلومات في مستشفى سود إيل دو فرانس بالشلل بسبب الهجوم السيبراني ، حيث طالب قراصنة مجهولون بفدية ضخمة لإلغاء قفل الأنظمة وإلغاء الهجوم ، معلنين أنهم سيصدروا بيانات المرضى إذا لم يتم تلبية الطلب.

يقول مدير المستشفى جيل كاليمز إنهم لا يعتزمون دفع الفدية ، وقال في حديث لفرانس 24 : "تعلمون أن المستشفى لن يدفع ، ولم ندفع ولن ندفع هذا النوع من الفدية".

تبلغ سعة المستشفى 1000 سرير ويقدم الرعاية لحوالي 600 ألف نسمة في منطقة إيل دو فرانس ، وأطلق عملية طارئة يوم الأحد بعد بدء الهجوم لضمان استمرار بعض الخدمات الصحية.

وبحسب ما ورد من معلومات أصاب الهجوم جميع البرامج وأنظمة التخزين بما في ذلك التصوير الطبي وكذلك أنظمة تكنولوجيا المعلومات المرتبطة بقبول المرضى.

مصدر: هكرنيوز
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق