رسميآ: أغلاق أكبر سوق ويب مظلم لبيع بيانات البطاقات الائتمانية والمصرفية المخترقة

 

تم اغلاق احد اكبر المواقع المهتمة ببيع البطاقات المصرفية والائتمانية المسروقة والمخترق بيناتها علي الدارك ويب رسميآ هذا الشهر وذلك بعد اعلان صاحب الموقع "الجوكر" Joker عن هذا الخبر في وقت سابق من العام الماضي، ولكن ماهي قصة الاغلاق هذا ما سنتعرف عليه في السطور التالية. 

 



 

في مثل هذا اليوم لعام 2020 تم الاعلان من الجوكر يعتزل الاختراق ويعلن عن إغلاق موقعه الشهير لبيع البطاقات الائتمانية المسروقة:

 


أعلن الجوكر صاحب موقع جوكر ستاش Joker Stash، أكبر سوق ويب مظلم لبيع بيانات البطاقات الائتمانية والمصرفية المخترقة، عن نيته لإغلاق موقعه في 15 فبراير 2021.


جاء إعلانه هذا في أحد منتديات الأختراق المشهورة، حيث قال فيه باللغة الروسية: "جاء الوقت للمغادرة للأبد، ولن نفتح مرة أخرى أبداً".


وقال في المنشور أيضاً: "الجوكر يتقاعد عن جدارة، جوكر ستاش سيغلق، عندما فتحت الموقع في البداية لم يكن يعرفه أحد، أما الآن فلدينا أكبر متجر لبيع البطاقات الائتمانية المسروقة".


بينما لا يزال سبب قراره هذا غير معروف.


ومنذ نشأة الموقع في سنة 2014 يُعتقد أنه قد حقق إيرادات مالية لصاحبه بأكثر من مليار دولار.


وقال بعض الخبراء معلقين على الخبر أن السبب وراء قرار الإغلاق أن جهات تنفيذ القانون ومكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI تمكنوا في الأسابيع الماضية من مصادرة بعض خوادم النطاقات التي يستعملها الموقع في عملياته المالية، مما أدى إلى تعطيله لفترة وجيزة، إضافة إلى ذلك تزايد الشكاوي من قبل المستعملين بسبب النقص والانخفاض الحاد في عدد البطاقات الائتمانية والمصرفية المسروقة المنشورة في الموقع، إضافة إلى أنّ عدداً كبيراً منها لم يكن يعمل في الفترة الأخيرة، وجاء في رد الجوكر حول نقص نشر البطاقات المسروقة أنه كان في الفترة الأخيرة مريضاً بكورونا وبقي لعدة أسابيع في المستشفى.

 


وعلق آخرون أن السبب وراء اعتزاله هو الارتفاع المفرط في عملة البيتكوين، حيث سجلت عملة البيتكيون في الفترة الأخيرة ارتفاعاً قياسياً لأول مرة إذ وصلت قيمة العملة لقرابة الـ 40 ألف دولار، وبما أن كل المعاملات في الويب المظلم وفي موقع جوكر ستاش بالبيتكوين، فبالتالي تضاعف إجمالي أرباحه بشكل مفاجئ لثلاثة أضعاف، وبالتالي فقد اكتسب أموالاً طائلة جداً تدفعه للتقاعد.


ولكن لو تم إغلاق موقع جوكر ستاش ليس النهاية لسوق البطاقات الائتمانية والبنكية المسروقة، فهناك أسواق أخرى وبائعون آخرون، بالرغم من أن الجوكر كان يقدم نصائح لزبائنه المجرمين حول كيفية استعمال البطاقات المسروقة بشكل آمن ومثالي ويبقيهم بعيدين عن أعين جهات تنفيذ القانون، لكن ذلك لا يعني النهاية.


واختتم الجوكر منشوره قائلاً: " أتمنى أن لا يخسر الشباب والهاكرز والهواة أنفسهم بسبب الجرائم الإلكترونية، تذكر أنك لو حصلت على كل الأموال في العالم فذلك لن يجعل منك سعيداً، وأن أجمل الأشياء في هذه الحياة مجانية " !!!


هل يحق لمن جمع ملايين الدولارات أن يقول هذا ؟؟ 😑

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -