إستهداف شركة توزيع مياه بريطانية بفيروس فدية

إستهداف شركة توزيع مياه بريطانية بفيروس فدية

في وسط أزمة الجفاف وارتفاع درجات الحرارة التي تضرب أوربا خلال هذه المدة ، والتي لم تشهدها القارة العجوز منذ قرون ، قام قراصنة برامج الفدية من مجموعة Clop باختراق مورد رئيسي لمياه الشرب في المملكة المتحدة.


وذكر قراصنة Clop على موقعهم على الدارك ويب أنهم وصلوا لأنظمة سكادا الخاصة بشركة Thames Water أكبر مزود لمياه الشرب في المملكة المتحدة ، والتي توفر المياه لـ 15 مليون مواطن ، ثم صححوا الهدف بعد أن أدركوا أنهم اخترقوا شركة مياه أخرى ، حيث أن الضحية كانت شركة ساوث ستافوردشاير ووتر ، وهي شركة توفر 330 مليون لتر من مياه الشرب لـ 1.6 مليون مستهلك يوميًا.


أصدرت شركة ساوث ستافوردشاير ووتر ، بيانًا تؤكد تعطل تكنولوجيا المعلومات من هجوم إلكتروني ، فيما نفت شركة Thames Water مزاعم تعرضها للاختراق ، قائلة إن التقارير عن قيام Clop باختراق شبكتها هي "خدعة إلكترونية" وأن عملياتها تعمل بكامل طاقتها.


هذا ونشر قراصنة Clop العينة الأولى من البيانات المسروقة التي تشمل جوازات السفر ، ولقطات من أنظمة SCADA لمعالجة المياه ، ورخص القيادة وغيرها من البيانات.


ولا يختار مجرمو الإنترنت أهدافهم بشكل عشوائي ، حيث أن عامل الظرف الحساس الذي تشهده المنطقة نتيجة ارتفاع درجات الحرارة القياسية وجفاف الأنهار يزيد من الضغط على شركات تزويد المياه ، ونتيجة لذلك فرضت ثماني مناطق في المملكة المتحدة سياسات التزود بحصص محدودة من المياه وحظرت استعمال صنابير ونوافير المياه العمومية.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق