هل تغيير اسم شركة فيسبوك حقيقة ام اشاعة؟



الفترة اللي فاتت تدولت أخبار عن إن شركة "فيس بوك" بتستعد أنها تغير اسمها.. طب ياترى ايه اللي بيحصل في شركة فيس بوك وليه عاوزين يغيروا اسمهم !!؟، بص ياسيدي وركز معايا عشان تعرف ايه التطورات التكنولوجية اللي بتحصل حواليك بالظبط.

 


 قد يهمك:

من فترة كدة مارك زوكربرج اجتمع بالمستثمرين في شركة فيس بوك، وقالهم بصوا ياجدعان احنا شركة ليها ريادة في عالم التواصل الإجتماعي ومينفعش يكون فيه تقنية جديدة بتطور حوالينا واحنا منحاولش ندخل فيها ونستغلها في عالمنا الافتراضي.. بصوا ياجدعان احنا هنتحول من شركة تسويق لشركة (ميتاڤيرس-Metaverse)


المستثمرين وقفوا وهما مش فاهمين الراجل المجنون دا ناوي يعمل ايه بالظبط وازاي هيستخدم الميتاڤيرش في الفيس بوك!؟
طبعاً أول سؤال حضرتك هتسأله دلوقتي هو ايه الميتاڤيرس اللي بتتكلم عنه دا!؟


بص ياسيدي عشان تفهم الميتاڤيرس دا فاكر نظارة السينما ال 3D اللي بتخلينا نحسس أننا موجودين بين الممثلين، اهو الميتاڤيرس دا عالم افتراضي موجود على الانترنت بتقدر من خلاله تلعب وتتفرج على أماكن وفيديوهات كأنك معاهم ودا من خلال نظارة اسمها نظارة الواقع الإفتراضي واللي أغلبنا شافها أو جربها.


أهو نظارة الواقع الافتراضي دي هي أداتك للوصول إلى عالم الميتاڤيرس.


تكنولوجيا الميتاڤيرس بدأت تحظى باهتمام كبير من جانب المستثمرين في دول الإتحاد الأوروبي خاصة مع ظهور تقنية ال 5G واللي هتساعد على تطوير نظارات الواقع الافتراضي والميتاڤيرس بشكل كبير ومش هيبقى الأمر مقتصر فقط على الألعاب الإلكترونية.


المهم إن مارك زوكيربرج قال أن فيس بوك هتتوسع الفترة الجاية وهتوظف الميتاڤيرس لتطوير الشركة واستثمر فلوس كتير جداً في تطوير نظارة واقع افتراضي اسمها "أوكيولاس" تابعة ليهم.


وقال أنه وظف أكثر من ١٠ ألاف موظف شغال على تحويل فيس بوك إلى ميتاڤيرس وأنهم هيصمموا تطبيقات واقع افتراضي واجتماعات وغيرها.


يعني ببساطة لو عندك ميتنج في دولة تانية تقدر تحضره كأنك قاعد معاهم فعلاً .. وكمان لو عاوز تخرج مع صحابك على أي كافية لو افترضنا الكافية حول نفسه لميتاڤيرس تقدروا تدخلوا عليه كأنكوا قاعدين فيه بنفس الديكور والمكان.


يعني تخيل معايا كده تصحى الصبح تلبس نظارتك تدخل تشوف جدول أعمالك وايه الإجتماعات اللي عندك وتبدأ بالفعل الاجتماع كأنكوا قاعدين مع بعض في الحقيقة وشايفين بعض.


الميتاڤيرش خلاص خلال كام سنة هيكون منتشر بشكل كبير ولازم نستعدله.. والاستعداد مش بس اننا نفهم هو ايه ونشتري النظارة لكن نستعدله من خلال أننا نعرف مزاياه وأضراره وايه أوجه الاستخدام السيئ اللي ممكن يكون عليه... دا بالنسبة للأشخاص.


أما بالنسبة للدول بقى فالاستعداد بيكون تشريعياً من خلال استعداد تشريعاتنا لاستقبال تقنية الميتاڤيرس وازاي نضمن حقوق المستخدمين عليها ونحميهم من أي إعتداء ممكن يتم عليهم في العالم الإفتراضي دا.

قد يفيدك:


by/ مصطفى جمال
باحث قانوني متخصص في تكنولوجيا وأمن المعلومات

المصادر 

  1 2 3 4 5

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -