القائمة الرئيسية

الصفحات

أشهر 12هاكرز في العالم تم القبض عليهم

اخطر الهاكرز هم الذين لم تسمع عنهم و لم يتم كشفهم ولكن كل شئ له بداية له نهاية وعلي هذا المنوال  الشيء المشترك بينهم أنهم امتلكوا العلم وامتلكوا العبقرية كذلك امتلكو الغباء بسوء تصرفهم كان بإمكانهم أن يصبحوا عباقرة العصر وقدوة لكن اختارو أن يصبحوا عبرة خاصة من كان الدافع لهم هو جمع المال بطرق غير مشروعة إلا فئة قليلة ممن انتهى بهم الأمر بشركات وغيرها من القضايا الانسانية التي يتضامن معها وهنا نقصد المخترقون العرب. 

وفي هذا المقال سنتعرف علي اشهر المخترقين في العالم التي تم القبض عليهم وعلي الاقل نعرف ماهي الجرائم والتهم الموجه لهم.

أشهر 12هاكرز في العالم تم القبض عليهم



قد يفيدك:


اشهر هكر تم القبض عليه

1 _ كيفن ميتنيك

كان أكثر هاكر مطلوب القبض عليه في الولايات المتحدة الأميركية. واشتهر باسم Condor وتم القبض عليه عام 1995 وتم توجيه عدد لا نهائي من الجرائم الخاصة بالكومبيوتر. وقام في عام 2002 بتأليف كتاب تحت عنوان “The Art of Deception” لخص فيه تجربته..


2 _ كيفين بولسن

اشتهر هذا الشخص باسم Dark Dante وقام بالسيطرة التامة على كل خطوط تليفون إحدى إذاعات ولاية لوس أنجلوس، والتي كانت تنظم المسابقة عبارة عن فوز المتصل رقم 102 بسيارة بورشيه، فظل بولسن بالاتصال على كل الخطوط التي سيطر عليها كلها من أجل أن يفوز بتلك السيارة.


3 _ أدريان لامو

تمكن من التسلل إلى موقع جريدة نيويورك تايمز الشهيرة، وياهو ومايكروسوفت، واستطاع التخفي من مكتب التحقيقات الفيدرالية، الذي ظل يبحث عنه لمدة 9 أشهر. واشتهر هذا الشاب بأنه ليس هناك أي موقع في العالم يقف أمامه، ويبدو أن ولعه بالتسلل لمواقع الجرائد الشهيرة جعله يدرس الآن الصحافة.


4 _حمزة بن دلاج

حمزة بن دلّاج هاكر جزائري، مصنف ضمن أخطر هاكرز في العالم، حيث اقتحم مواقع الحسابات المصرفية في أكثر من 217 بنكًا مختلفًا على مستوى العالم وحصوله على أربعة مليارات دولار، كما قام حمزة بالهجوم على أكثر من 8000 موقع فرنسي والتسبب في غلقها، وتسبب في خسارات مالية فادحة للعديد من الشركات المالية حيث كان يقوم بتحويل جزء من الأموال إلى فلسطين وعدد من الدول الإفريقية الفقيرة

دخل عالم الهاكر ولم يتعدى العشرين ربيعًا من عمره، وتحصل على شهادة البكالوريا شعبة "تقني رياضي" بمعدل 17,09، قام بإخترق حسابات مصرفية في أكثر من 217 بنكًا عبر العالم، كما قام بالهجوم على أكثر من 8000 موقع فرنسي والتسبب في غلقها، مع خسائر مالية فادحة للعديد من الشركات المالية ..
مهمة تتبّع فيروس "SpyEye" والبحث عن خيوط المجموعة التي تستخدمه أُسندت لخبير روسي في المعلوماتية، يُقيم في الولايات المتحدة الأميركية، وقبل نهاية 2010، كان حمزة بن دلاج قد شرّع في عمليات تجريبيبة للفيروس، ودخل في شبكة المتابعة والتّرصد من دون علمه، هكذا وجد المحققون مستخدمًا للفيروس يختفي وراء إسم (Bx1) ويستخدم إيميل: bx1@hotmail.com لتشرّع FBi بالتّعاون مع شركات خاصة مختصة في المجال، في تتبع نشاطه، وتتبع نشاط مستخدم آخر، كان يحمل إسم «Gribodemon»(وهو الإسم المستعار للرّوسي ألكسندر بانين)، و بحسب المحقّقين، فقد كان Bx1 أو حمزة بن دلاج يلعب دورًا محوريًا في نشاط الفيروس «SpyEye»، حيث بدأ كمستخدم له، ثم صار شريكا لألكسندر بعدما قام حمزة بتطوير الفيروس ذاته. وتمت ملاحقةBx1 ، عبر المنتديات والمواقع على الإنترنيت خصوصا منها فوروم «Drakode» المختص في عمليات القرصنة (وهو فوروم إفتراضي تمكنت FBi من توقيف نشاطه)، ليتم لاحقًا التأكد من هوية بن دلاج، وتم إصدار مذكرة بحث في حقه في عملية تحرٍ إستمرت لأكثر من ثلاث سنوات، وفي رحلة من ماليزيا إلى مصر تم تحديد الهدف، وتم القبض عليه في شهر جانفي 2013م في بانكوك "تايلاند"، وهو في طريقه من ماليزيا إلى مصر، ليرحّل في شهر ماي 2013 إلى أتلانتا الأميركية، حيث خضع للتحقيقات، بحكم أن الموزع (أو السارفور)، الذي كان يشتغل منه يوجد في تلك المدينة، واستمر البحث بعدها عن ألكسندر بانين ستّة أشهر أخرى وتم القبض عليه هو الآخر بعدما إرتكب خطأ واحد كان مُكلفًا تسبّب في التوصل إليه والقبض عليه حين قام ببيع نسخة من الفيروس لمُخبر من FBi قدّم له نفسه على أنه قرصان ..
تم إدانة حمزة بن دلاج 15 سنة سجن، حيث تم تعيينه هناك كأستاذ للمساجين في سجن “كاليفورينا” جنوب الولايات المتحدة الامريكية ..
أما الهاكر الروسي "أندريفيش بانين" فقد حُكم عليه 9 سنوات ونصف


5 _ فلاديمير ليفن

روسي يهودي، حاول الاستيلاء على مبلغ يفوق العشرة ملايين دولار أميركي سيتي بنك، وبالفعل تسلل لأجهزة الكومبيوتر الخاصة بالبنك في روسيا، لكي يقوم بتحويل تلك المبالغ إلى حسابات في بلاد مختلفة مثل إسرائيل وأميركا وألمانيا، وهو ما نجح فيه بالفعل. ولكنه في عام 1995 تم القبض عليه وتم سجنه لثلاثة أعوام. ولكنه الآن يدير أعمال خاصة به في ليتوانيا.


6 _ فرد كوهين

هو المخترع الأول للفيروس، والذي يتسبب في إتلاف أي حاسب شخصي، فأول فيروس اخترعه كان يسمى (Parasitic Application) والذي يستطيع أن يسيطر على أي حاسب شخصي، بإمكانه أن يدمره بالكامل. ولكن الغريب في حياة هذا الشخص أنه يمتلك الآن شركة تعمل في مجال حماية المعلومات على الحسابات الشخصية.


7 _ مارك أبن

يعتبر هذا الشخص هو أصغر هاكر أميركي، لأنه عندما كان عمره 9 أعوام تمكن من التسلسل إلى الكومبيوترات التي تدخل على الإنترنت عن طريق الهاتف الثابت، وتعلم من خلال هذا العديد من لغات البرمجة. تم القبض عليه ليمضي عقوبة الخدمة العامة لمدة 35 شهراً.


8 _ ناهشون إيفن شيم

هو أول من تم القبض عليه في أستراليا في جريمة خاصة بأجهزة الكومبيوتر، وكان عضواً في فريق من الهاكرز الذين كان هدفهم هو التسلسل لكل مواقع وزارات الدفاع للإطلاع على المعلومات السرية عن الأسلحة النووية. وهو ما نجح فيه، ولكن الشرطة الأسترالية اكتشف هويته الحقيقية، تم القبض عليه، وحكم عليه بالسجن لمدة عام.


9 _ روبرت ت. موريس

في عام 1998 اخترع هذا الشخص أول دودة خاصة بالكومبيوتر وأطلق عليها اسم (Morris worm)، وكان هدفه إحصاء عدد أجهزة الكومبيوتر المتصلة بالإنترنت، ولكن هذه الدودة خرجت عن السيطرة، وتسببت في العديد من الأضرار، ووصلت الخسائر الناتجة عنها إلى ما يزيد عن نصف مليون دولار أميركي.


10 _ إيريك كورلي

عرف هذا الشخص باسم مستعار هو Emmanuel Goldstein، وكان معروفاً كهاكر في الثمانينيات والتسعينيات من القرن العشرين، وكان له الفضل في اكتشاف طريقة من أجل فك الشفرات الموجودة على أقراص الـ DVD الخاصة بالأفلام، مما تسبب في انتشار النسخ المقلدة حول العالم وتمت مقاضاته لذلك.


11 _  جون سيتشفير

هو أحدث الهاكرز الذين تم القبض عليهم، وذلك بعد أن قام بالعديد من الجرائم الخاصة بالكومبيوتر مثل الإطلاع على المعلومات الشخصية للعديد من أصحاب الحاسبات الشخصية، .في النهاية تم معاقبته بالسجن لمدة 4 سنوات.


12- المغربي Dr HeX

كان Dr HeX نشطًا منذ عام 2009 وهو مسؤول عن عدد من الهجمات الإلكترونية ، بما في ذلك التصيد واختراق المواقع وتطوير برمجيات اختراق من بينها مالوير باسم "Zombi Bot" يستطيع استغلال أكثر من 814 ثغرة مع إمكانية عمل هجمات الـ Burte Force و DDoS .


تضمنت الهجمات الإلكترونية نشر مجموعة أدوات تصيد تتكون من صفحات ويب انتحلت كيانات مصرفية ، وإرسال رسائل بريد إلكتروني جماعية تحاكي الشركات المستهدفة ، مما جعل الكثير من مستلمي البريد الإلكتروني يقومون بإدخال معلومات تسجيل الدخول على مواقع الويب المزيفة.


ولازلت القائمة تطول

قد يعتقد البعض اخطر الهاكرز هم الذين لم تسمع عنهم و لم يتم كشفهم هؤلاء بنظري ليسوا هاكرز حقيقيين.. لأن الهاكر الحقيقي لا يبقي اثرا إثر جرائمه..
الهاكرز الحقيقون باقون في بطن الغموض إلى حد الآن..


قد يهمك:


تعليقات