عندما يكون لديك منتج عظيم ولكن منافسك هو عميلك فهذه نهايتك

 

عندما يكون عميلك المستهدف هو منافسك الاول

ممكن نصنف القصة اللي معانا انهاردة دي انها واحدة من أغرب قصص الفشل على الاطلاق، شركة Revision Optics هي واحدة من شركات التكنولوجيا الطبية في أمريكا، قدرت تخترع قطرة بتعالج بيها مرض طول النظر وأثبتت كفائتها وتم اعتمادها من الـ FDA "لجنة الغذاء والدواء" والشركة أخدت تمويل أكتر من 170 مليون دولار لتطوير وإنتاج القطرة الجديدة تمهيداً لتنزيلها في السوق.

لحد هنا الكلام عظيم لأننا بنتكلم على منتج واعد جداً هيغير حياة الناس للأحسن، لكن اللي حصل بعد كدة كان شيء غير أخلاقي تماماً من العملاء المستهدفين..


للوهلة الأولى ممكن تقول ان العملاء المستهدفين للقطرة دي هما المرضى أصحاب مرض طول النظر، لكن للأسف مش هما دول العملاء المستهدفين في المقام الأول.


العميل المستهدف الأول للقطرة دي كان طبيب العيون، لأن القطرة دي مينفعش يتم صرفها للمريض الا عن طريق وصفة طبية من الدكتور، مش زي الفيتامينات وأدوية الانفلونزا وباسط العضلات والكلام ده.


أطباء العيون رفضوا القطرة دي رفض تام، لأن المرض ده ليه طريقة علاج تانية عن طريق الجراحة، والجراحة دي كانت مربحة جداً للأطباء والمستشفيات ووجود قطرة زي دي كفيلة انها تقضي تماماً على أرباحهم اللي بتيجي من وراء الجراحة.


أطباء العيون والمستشفيات طبعاً مقالوش انهم رفضوها للسبب ده علناً، لكن حجتهم كانت ان الجرعة اللي هيحتاجها المريض من القطرة دي علشان يتعافى بتستمر لشهور على حسب الحالة، لكن الجراحة بتخلص في أقل من نص ساعة والمريض مش حابب ينتظر كل الوقت ده علشان يتعافى.


في حين ان الجراحة كانت مضاعفاتها كتير جداً زي الرؤية الضبابية وحساسية العين، ونسبة كبيرة جداً من المرضى بيعانوا من المضاعفات بعد الجراحة، لكن القطرة هتكون بدون مضاعفات تقريباً.


الشركة فضلت تعافر في السوق شوية لحد المستثمرين مابدأوا ييأسوا من اللي بيحصل وسحبوا استثماراتهم واحد ورا التاني. 


الرئيس التنفيذي للشركة "جون كيلكوين" طلع في بيان أثناء إعلانه عن وقف النشاط وقال انه السبب الرئيسي لقتل منتج زي ده هو أطباء العيون لأنهم موافقوش يستبدلوا الجراحة بالقطرة اللي هتكون آمنة أكتر وأقل تكلفة بكتير من الجراحة.


#كرياتوفا 


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق